أسباب العقم عند الرجال

لم يعد العقم هو المرض الخطير الذي يصعب علاجه، فهو ينتج عن مشكلة مرضية موجودة في أحد الشريكين وقابلة للعلاج، والعقم يختلف تماما عن العقر فهو غير قابل للعلاج أبدا ومثلا يكون نتيجة لعدم وجود رحم للمرأة، وبالتالي لايمكن علاجه وربما يكون العقر عن طريق وجود ضمور واضح بالخصىتين عند الرجل وهكذا، والملاحظ ان أسباب العقم في حوالى 30% من حالات الرجال وتكون نفس النسبة عند المرأة أيضا، أما الـ 40 % المتبقية تكون لسبب موجود بالأثنان معا، ولذلك لا داعي للتسرع بمواجهة الشريك ولومه بالتأخر في الإنجاب، ولابد من التحقق بهذا الأمر بدقة، وسوف نركز بهذا المقال على أسباب العقم عند الرجال .

أهم أسباب العقم عند الرجال :

تكون عن طريق حدوث إنسداد للأوعية الناقلة للحيوانات المنوية، أو إصابات الخصىة ودوالي الخصىة.

وقد تكون الأسباب عن طريق مشاكل في عملية الإنتصاب و إنزال المني.

أو تشوهات الحيونات المنوية، والمشكلات الوراثية.

كما تتمثل في المشكلات الهرمونية، والعيوب الوراثية.

وقد تكون الأمراض مزمنة والعقاقير تؤثر سلبا على عملية إنتاج الحيوانات المنوية السليمة.
كما توجد عدة أسباب أخرى للعقم عند الرجال في حالة الضعف أو عدم الخصوبة وتتمثل فيما يلي:

الإلتهابات:

وهي عبارة عن وجود إلتهابات مختلفة كالبكتيريا، والفطريات، والفيروسات الموجودة في المسالك البولية أو الجنسية والتي غالبا تنتقل عند عملية الجماع، أو وجود إلتهاب بالجهاز الهضمي مثل (الكانديدا أو الـ  E-Coli)

وقد يكون السبب هو قذف كمية قليلة جدا من السائل المنوي ويكون حوالي ( 0.1 سم3).

كما يعتبر سخونة كيس الخصى الذي يحدث بسبب الجلوس المتواصل أو الركوب المتواصل والحمامات الساخنة أو الملابس الضيقة والعمل بظروف حاره كالعمل في في مهنة خباز، عامل شوارما، أو عامل أسفلت.

وأحيانا يتمثل السبب في البرود والعجز جنسي، أو العمل باللاب توب ووضعه على الفخدين.

وفي بعض الرجال تكون اسباب العقم لممارسة جماع بطريقة غير صحيحة، أو القذف السريع أو المتراجع.

كما يعتبر خلل جهاز المناعة هو الذي يجعله لا يتعرف على الحيوانات المنوية مع إعتبارها أنها جسم غريب ويقوم بمهاجمته.

وأيضا إرتفاع درجة حرارة الخصى لدوالي أوردة الخصى وتوسعها أو إلتهابها، وزيادة الوزن بطريقة كبيرة هي التي تؤدي لعدم التوازن في الهرمونات ورفع درجة حرارة الخصى.

ومن ضمن الأسباب للعقم لدي الرجال:

تعاطي المخدرات وتناول الكحول، مع التغذية الغير سليمة والمحتوية على نسبة عالية من الدهون والمنتجات الحيوانية وقلة الألياف والمعادن والفيتامينات الضرورية وقلة الحوامض الدهنية الضرورية وخاصة الأوميجا.

ويعتبر تناول هرمون الإستروجين الصناعي والذي يكثر بحليب الأبقار والدواجن والفواكه المحسنة.

كما يعد تعاطي بعض الأدوية مثل الكيموترابيا وأدوية ضغط الدم والأدوية النفسية من أهم أسباب العقم عند الرجال .

التوتر النفسي الكبير هو أحد الأسباب الواضحة للعقم.

والتعرض للسموم كالدهان وتلوث الهواء، مواد إبادة الحشرات، والتعرض لآشعة الشمس من ضمن أسباب العقم.

أما الإضطرابات الهرمونية سواء النقص البسيط أو الإرتفاع البسيط قد تسبب ضعف الخصوبة، أما النقص الحاد والإرتفاع الحاد يسبب عدم الخصوبة.

وقد يتمثل السبب في خلل الجينات ونقص المعلومات الجينية أو الأمراض الجينية مثل تشمع الرئة.

وبسبب وجود بعض المشاكل الموجودة في بنية الجهاز التناسلي كتسديد قنوات السائل المنوي (البربخ) أو نقص بهذه القنوات تظهر مشكلة العقم.

كما توجد حالات مرضية يمر بها الرجل منذ ولادته، ومجموعة أمراض تصطحبه منذ الطفولة وتتمثل في الإلتهابات الفيروسية.

ويعد القذف العكسي من ضمن الأسباب التي تترك خلل بالمسالك البولية والتناسلية وبالتالي تقذف الحيوانات المنوية بداخل المثانة والبول وتتسبب في العقم.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *